تبييض الأسنان

تبييض الأسنان

لا شيئ يضاهي سعادة الحصول على أسنان صحية ولامعة تجعل ابتسامتك أكثر ثقة وجاذبية. كما أنه لا يخفى على أحد العوامل الكثيرة التي تؤثر على بياض الأسنان وتؤدي الى حدوث بقع عليها، سواء من التدخين، المنبهات، او حتى العوامل النفسية. وللأسف تنظيف الأسنان لا يعتبر كافياً للحصول على أسنان بيضاء بالشكل المثالي. لذا تُعتبر عملية تبييض الأسنان حل مثالي للحصول على أسنان تضاهي ببياضها أسنان النجوم.

ماهي عملية تبييض الأسنان ؟

تعتبر العملية فرع من فروع طب الأسنان التجميلي. كما أنه يتطلب طبيب محترف ومختص في جراحة وتجميل الأسنان لتنفيذ عملية تبييض الأسنان، وذلك لأنه أي خطاً أو جرح عميق في اللثة قد يؤدي الى التهابات خطيرة أو خراجات مؤلمة .

ماهي أسباب اصفرار الأسنان ؟

قد يعود اصفرار الاسنان لاسباب خارجية، كالتصبغات نتيجة المنبهات أو عدم الإهتمام الكافي بالاسنان، أو داخلية كأمراض جسدية أو نفسية معينة تؤثر بشكل سلبي على صحة ولون الأسنان. ومن الجدير بالذكر أن التقدم بالعمر أيضاً يؤدي الى اصفرار الاسنان وضعفها.

قبل تبييض الأسنان

قد يعتقد العديد أن العلاج سهل ولا يتضمن أي إجراءات خطيرة، ولكن حقيقة الأمر العملية تتطلب دقة من جهة واهتمام كبير بنظافة الأدوات والغرفة من جهة أُخرى. كما يُفضل الإقلاع عن التدخين والمشروبات الكحولية قبل حوالي 48 ساعة من العلاج للحصول على أفضل النتائج. كما أنه لا يُعتبر فعال للحامل أو من تحت عمر 16 عام، بالإضافة لمن لديه أسنان حساسة أو لثة ضعيفة.

بعد تبييض الأسنان

مسؤولية الحفاظ على صحة اسنانك الآن مضاعفة، وذلك للحفاظ على لمعانها وصحتها. لذلك يعتبر المداومة على تنظيف الاسنان مرتين على الأقل يومياً أمر أساسي بعد تلميع الأسنان، كما أنه يفضل تنظيفها بعد شرب شاي أو قهوة أو تناول الأطعمة التي تسبب تصبغات في الاسنان.

هل يؤثر الإجراء على صحة الأسنان ؟

قد تشعر بأن اسنانك أصبحت أكثر حساسية للمشروبات الباردة والساخنة بعد تبييض الأسنان مباشرة، ولكن هذا الأمر فير دقيق في الواقع، لأن تبييضها يتطلب تنظيف طبقة الجير المتكومة فوق السنة وعلى اللثة، بالتالي تصبح الأسنان معرضة أكثر للتأثر بالعوامل الخارجية وهذا أمر طبيعي حيث ستعود الى وضعها الطبيعي بعد أيام من إجراء العلاج.

استشارة مجانية

طلب إتصال

استشارة مجانية ... فريق مختص بانتظارك

معلومات ضرورية للتواصل معك