الشعر

الشعر

الصلع والمشاكل النفسية التي ترافقه لا يستهان بها، فالشعر يعكس المظهر الشاب فضلاً عن ما يضيفه من جاذبية سواء للرجل أو المرأة على حد سواء. حلول الصلع محدودة كذلك أدويته التي تحتوى على الكثير من المواد الكيميائية بجانب الكثير من الآثار الجانبية المضرة مقابل التقدم البطيئ الذي تحدثه. تأتي عملية زراعة الشعر في تركيا كحل جذري وأساسي لمشكلة الصلع للرجال وتساقط الشعر أو تصغير خط الجبهة للنساء. حيث لاقت العملية رواجاً كبيراً منذ عام 1999 بسبب النتائج المذهلة التي حققتها مقابل الأسعار المنخفضة مقارنة بباقي الدول العربية والغربية.

ما الذي يجعلنا أفضل مركز زراعة الشعر في تركيا ؟

إن تميزنا ينبع من اهتمامنا بكامل تفاصيل العملية، فزراعة الشعر بالنسبة لنا ليست مجرد عملية، وانما خليط من العلم والفن في آن واحد. فخبرة أطباؤنا الممتدة على سنوات طويلة تخولهم في إعطاء النظرة التجميلية الدقيقة في طريقة وتقنية الزرع التي تتناسب مع كل مريض فضلاً عن توزيع الشعر ورسم خط الجبهة بالشكل الذي يتناسب مع شكل رأسه.

ماهي نسبة نجاح عملية زراعة الشعر في تركيا ؟ وماهي أضرار زرع الشعر ؟ ومتى ينبت الشعر بعد الزراعة ؟

إن كثافة عمليات زراعة الشعر في تركيا التي يتم إجراؤها سنوياً، دليل كافي على ارتفاع نسبة نجاح العملية، التي تتراوح كحد وسطي بين 80 الى 87 %. طبعاً مع الأخذ بعين الإعتبار أهمية كل مرحلة من مراحل زراعة الشعر على حدى. سواء خلال عملية التخدير، الاقتطاف أو فتح القنوات والزرع بالإضافة لحفظ البصيلات.

أما بالنسبة لأضرار زرع الشعر فهي لاتقارن بأضرار أدوية تساقط الشعر الكيماوية، حيث تتمثل أضراره بانتفاخ بسيط في المنطقة المانحة والمنطقة المزروعة بعد العملية وسرعان ما تختفي دون أن تترك أي أثر واضح.

الشعر المزروع يستغرق وقت لابأس فيه بعد الزراعة لكي ينبت بالشكل النهائي. فبعد العملية بحوالي شهر يبدأ الشعر المزروع بالتساقط قبل أن يعاود النمو من جديد ليظهر بشكل مرئي بعد حوالي ثلاثة أشهر كحد وسطي وفي بعض الحالات قد يستغرق الى ستة أشهر أو حتى سنة. وهو أمر يعتمد على طبيعة جسم الشخص وسرعة نمو شعره.

استشارة مجانية

طلب إتصال

استشارة مجانية ... فريق مختص بانتظارك

معلومات ضرورية للتواصل معك